نون بوست

يُعاني عشرات الآلاف من السوريين النازحين إلى تركيا من مشكلة حاجز اللغة الذي يمنعهم بشكل أو بآخر من الاندماج مع المجتمع التركي، الأمر الذي دفع الكثيرين منهم إلى البدء في تعلم اللغة التركية.

إلا أن عملية اكتساب اللغة قد تأخذ وقتًا أطول لذا رأى مجموعة من الشباب السوريين الناشطين ضرورة إيجاد حل لهذه المعضلة يكون أكثر عملية وأسهل في الاستخدام من أجل تخطي عقبة اللغة.

من هنا ولدت خدمة "ترجملي لايف" وهي خدمة إلكترونية جديدة أطلقها ناشطون سوريون في تركيا، لتقديم خدمات الترجمة للسوريين والعرب هناك، عبر تطبيق جديد للهواتف الذكية وموقع إلكتروني.
 

الفكرة جاءت بشكل أعم من معاناة السوريين لتستهدف العرب والأجانب القادمين إلى تركيا لأغراض العمل والسياحة والدراسة، بحيث ستكون هذه المنصة الإلكترونية العامل المساعد الأهم لهم للتعامل مع المجتمع التركي عن طريقة خدمة الترجمة الفورية بكافة أنواعها وأشكالها.

تضم خدمة "ترجملي لايف" ثلاثة أقسام محددة رئيسية حتى الآن في عملية الترجمة بداية من الترجمة الصوتية المباشرة المقدمة عبر تطبيق الخدمة للهواتف الذكية، حيث تتم بين المستخدم والمترجم، وفيها يتمكن المستخدم من تحديد اللغة التي يريد الترجمة منها واليها (عربي – تركي – انجليزي) كما يستطيع تحديد نوع الترجمة (طبية – سياحية – عمل أو عام). وعند انتهاء المكالمة يتم حساب تكلفة المكالمة من خلال حساب عدد الدقائق التي تكلم بها المستخدم.

والنوع الثاني من الترجمة هو الترجمة الصوتية التشاركية الذي يأخذ فيها المترجم دور وسيط مباشر بين المستخدم وشخص آخر يتحدث معه في مكالمة متعددة الأطراف، حيث تمكن المستخدم من إجراء اتصال ودمج المترجم إلى المكالمة لتصبح مكالمة على شكل اجتماع بين المستخدم والمترجم والشخص الذي يريد المستخدم التواصل معه.

بالإضافة إلى الترجمة النصية التي تقدم خدمات الترجمة للأوراق والمستندات الرسمية،  بحيث يستطيع المستخدم تصوير الأوراق أو المستندات من كاميرا الموبايل أو تحديد ملفات نصية (Word – PDF) أو حتى استيراد رسائل نصية من الموبايل وإرسالها إلى ترجملي لايف، ويقوم فريق الترجمة الخاص بالخدمة بترجمة المطلوب بعد تحديد اللغة التي يريد الترجمة منها وإليها. وفي النهاية يتم حساب تكلفة الترجمة النصية بالاعتماد على لغة الترجمة وعدد الكلمات التي تمت ترجمتها. بينما يُنتظر تفعيل خدمتين "ترجمة الديليفري" و"ترجمة VIP" في أقرب وقت.

منصة عمل حر

الخدمة أيضًا توفر وظائف للمترجمين ذات طابع العمل الحر، حيث يستطيع أي شخص يتمتع بمهارات الترجمة أن ينضم إلى فريق العمل من دون الالتزام بساعات عمل محددة أو أماكن معينة لتقديم خدمات الترجمة إلى المستخدمين.

حيث يعتمد الأمر على المستخدم بشكل رئيس بعد تحميله التطبيق واختيار المترجم الذي يريده بالاعتماد على تقييم باقي المستخدمين له، فيما يمكن للمستخدم وضع المترجم الذي يثق به في قائمة المفضلة ليقوم بالتعامل معه بشكل دائم بعد ذلك.

كما أن طريقة الدفع الخاصة بالتطبيق متوفرة عن طريق بطاقات ترجملي لايف مسبقة الدفع المتوفرة في عدة مدن تركية.


رابط المقال:
http://www.turkpress.co/node/21194